اتجاه الفنانين الى الانشاد والمنشدين الى الموسيقى والايقاع!! مالسبب ؟؟

بســـــــــم الله الرحمــــــــن الرحيــــــم
الســـــــلام عليــــــكم ورحمة الله وبركاتـــه ...


بدون مقدمات نبدأ بما أحزنني ثم ننتهي بخطوة أراها ايجابية من الفنانين العرب ...


الخبر المُحزن :
بعد السكيتي .. "أبوعبدالملك" يدخل "الإيقاع" في أناشيده
عاصم الغامدي – سبق – جدة: فاجأ المنشد محسن الدوسري الشهير بـ "أبو عبدالملك" جمهوره بإصداره الجديد "غير 2011" الذي يحتوي على إيقاع، في نقلة اعتبرها البعض مفاجأة في مسيرة المنشد الذي اشتهر بالأناشيد الجهادية قبل أن يتحول للروحانيات والأناشيد
العاطفية.                                                              

ويتمتع أبو عبدالملك بجماهيرية قوية لدى متابعي النشيد، كونه أحد أوائل المنشدين في السعودية، ونشر أبوعبدالملك المقطع الجديد بالإيقاعات على صفحته الشخصية في الفيس بوك.

وأبوعبدالملك من آخر المنشدين السعوديين الذين تنازلوا عن الكنية، حيث بدأ مؤخراً باستخدام اسمه الصريح وهو "محسن الدوسري".

ولأبوعبدالملك الكثير من المشاركات في العديد من المهرجانات المحلية والخليجية، من آخرها مهرجان هلا فبراير بالكويت، حيث يشهد العام الحالي 2011م تحول عدد من المنشدين السعوديين إلى استخدام المؤثرات والإيقاعات، كان آخرهم المنشد عبدالله السكيتي ومحسن الدوسري "أبوعبدالملك".

"سبق" حاولت الاتصال بأبوعبدالملك لأخذ تعليقه حول الإصدار الجديد، لكنها لم تتمكن من الوصول إليه، كما اتصلت "سبق" بالمدير السابق لقناة "شدا" المهتمة بالنشيد هلال القرشي، لأخذ تعليقه حول هذه الظاهرة فقال: "المشكلة تكمن في الفهم للحلال والحرام، وتعود الناس على خط إنشادي معين له دور كبير في عدم تقبلهم للخطوط الجديدة التي يطرحها المنشدون، والإنشاد باستخدام الآلات موجود في الدول العربية كافة، خصوصاً في الشام واليمن والكويت، والمسألة لا تعدو كونها اختلافاً في وجهات النظر، في إطار المباح الذي يفتي به العديد من العلماء".

وأضاف: "قد يكون ما يحصل نتيجة حراك فكري وثقافي لدى المنشدين، بعد أن كانوا محصورين في إطار ديني محدد ورأي شرعي واحد".

وتابع القرشي: "الخطوة إيجابية، ولكن نتمنى من المنشدين احترام فنهم ورسالتهم، وألا يجبروا جمهورهم على نمط واحد، فلا بد من أن يوفروا لهم أعمالهم بكل النسخ، وأن يظلوا في دائرة المباح، مع أنها منطقة يصعب التماسك فيها".

ودعا هلال القرشي جمهور النشيد أن يكون محترماً في ردة فعله، ومن يرى عدم جواز ذلك يناصح بكل أدب وذوق، ويحترم الآراء الأخرى، ومن الضروري أن يكون هناك مستثمرون وداعمون للفن الإسلامي، حتى يجد المنشدون وغيرهم بيئات عمل احترافية يتحدون بها في الساحة الإعلامية".

 وختم القرشي حديثه: "هناك منشدون يستخدمون الموسيقى ولكنهم "ساكتون"، ويروجون لها أنها بدائل صوتية، لذلك ما يحدث اليوم قد يكون تصحيح مسار في الضحك على الجمهور".

وكان آخر ألبومات أبوعبدالملك "لحن الحب" نقلة فنية في اسمه وطريقة إخراجه، حيث كان يحتوي على مؤثرات صوتية لم يعهدها الجمهور عليه، وذلك لأن أبوعبدالملك كان يصر على الإنشاد من دون أي مؤثرات صوتية أو حتى دفوف. 



بعد أقل من 24 ساعة من نشر "سبق" خبرا عن تحوله للإيقاع
جمهور المُنشد أبو عبد الملك يقول: نريدُك كما كنت لا تتغيّر



عاصم الغامدي - سبق - جدة: بعد أقل من 24 ساعة من نشر "سبق" خبرَ إصدارِ المنشد محسن الدوسري، المعروف بأبو عبد الملك، الجديد بنسخة الإيقاع، شكّل مفاجأةً لجمهوره الذي لا يفضّل هذا النوع من النشيد.

أنشأ عددٌ من مُحبي أبو عبد الملك صفحاتٍ على موقع الفيسبوك تطالب أبو عبد الملك بالعودة، حيث حملت الصفحة الأولى عنوان "عُدْ أبو عبد الملك الذي عرفناه" وانضم لها حتى اللحظة أكثر من 800 شخص، فيما حملت الصفحة الثانية شعار "أبو عبد الملك نريدُك كما كنت لا تتغير" وبلغ عدد المنضمين إليها حتى اللحظة أكثر من 600 شخص.

وضمّت الصفحات عديداًً من المطالبات من جمهور أبو عبد الملك الذي نشر عشرات المقاطع القديمة لأبو عبد الملك والتي لا تحتوي على أيِّ مؤثراتٍ صوتيةٍ أو إيقاعاتٍ أو حتى دفوفٍ.

وعلمت "سبق" من مصادر مقرّبة لأبو عبد الملك أنّه على علمٍ بالحراك الجاري بالساحة الفنية الإسلامية حيالَ إصدارهِ الجديد، لكنّه لم يعلق بشكلٍ رسميٍّ حتى اللحظة.

المصدر | جمهور المُنشد أبو عبد الملك يقول: نريدُك كما كنت لا تتغيّر - صحيفة سبق الإلكترونية





،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

اما ما أسعدني وفاجأني في نفس الوقت فهو اتجاه بعض المطربين الى سحب الموسيقى من بعض الاغاني والبعض قام باالانشاد 
امثال المطرب السعودي راشد الماجد فقد قام بتوفير بعضا من اغانيه بدون موسيقى  و كذلك المطرب حسين الجسمي فقد أصدر انشودة بعنوان نفسك أمانة
وسبقهما المطرب محمد المازم حينما ترك الغناء  .
أسأل الله أن يثبته ويهدي من أضل عن الطريق القويم 

 ،،،،،،،،،،،،،،،، وانتم قرّائي الأعزاء . ما أول مابدر في أذهانكم عند قراءة الخبرين ؟؟؟ ،،،،،،،،،،
                                                     وماهي آرائكم حول التوجه من الطرفين ؟؟
                                               اتمنى الرد باحترام لبقية الاطراف وجزاكم الله خيرا

                                     والســـــــــــــــــــلام عليـــــــــــــــكم ورحمة الله وبركــــــــــــاته

5 التعليقات :

¸¸.سَـٱﻣ̉ـﻳـﻪ ٱ ڶـﻌـبِـدَ ٱ ڶرَﺣ̃ــﻣ̉ــڼ ¸¸. يقول...

كل الشكر اختي على الطرح
بالمصادفه قبل الامس وفي جولتي المعتاده لعالم اليوتيوب
صادفت انشودة ابو عبد الملك لحن الحب
لكن لم تعجبني كثيرا

لم انتبه الى المؤثرات ان كانت بها
وودت الرجوع لاناشيده المحببه لدي

فهو من اوائل المنشدين الذين كنت استمع لهم واتابعهم

اما عن اتجاههم نحو الايقاع
ففي اغلب الاحيان
الاناشيد بدون مؤثرات ولا ايقاعات افضل بكثييييير

ولكل من رجع عن الاغاني واتجه الى الانشاد اقول له اثابك لله وثبتك على الحق باذن الله

دمتي بالف خير
وتقبلي تعليقي

... سعد الحربي ... يقول...

قرأت الموضوع أمس وأعجبني كثيراً ورأيت أنه كامل وشامل وكنت متعب.

أحييكِ على مثل هـ الطرح الرائع.

وأنا بجد تفاجأت بالنقلة للمنشد أبو عبدالله بالذات لأنه معروف بالسير في الطريق المحافظ في أناشيدة وله قاعدة جماهيرية ضخمة لأداءة الواضح والجميل والرائع.

ويكفي رأي جمهوره فيه وترى الرجل كبير ومو صغير.
وكلنا ذوو خطأ وأسأل الله أن يرينا الحق حقاً ويرزقنا اتباعه ويرينا الباطل باطلاً ويرزقنا اجتنابه وأسأل الله أن يثبتنا على الحق ويتوافانا عليه.

ومع احترامي الشديد للأستاذ/ هلال القرشي يقول حراك فكري وثقافي يا أخي لا نضحك على أنفسنا يقول الرسول صلى الله عليه وسلم (ألا إن الحلال بين والحرام بين ، وبينهما أمور مشتبهات ، فمن اتقى الشبهات فقد استبرأ لدينه وعرضه ، ومن وقع في الشبهات وقع في الحرام) ويكفي أن هناك علماء كبار لهم وزنهم العلمي أفتوا بتحريم الإيقاعات مثل الشيخ العلامة محمد حسن الددو ويكفي أنه حتى مهندسي الصوت قد لا يفرقوا بين بعض الإيقاعات والموسيقى وعلى فكرة ترى أنا منشد ولي علاقة كبيرة في هذا المجال أغلب المهندسين عندهم جهازين للأورق جهاز حقيقي أورق وجهاز أورق لكنه بصوت بشري وكل منشد على مزاجه وأعرف مهندس صوت كبير ولا أريد ذكر أسمه قال لي أنه يدين الله بتحليل الموسيقى وأنه يرى أنها حلال.

فهذا حال المهندسين الذين هم خلف النشيد.

وعن تجربة شخصية كثرة الإنشاد والإلتفات إليه تؤثر في القلب وتبعده عن حب الصلاة والقران ولله الحمد أني انتبهت لهذا الأمر مبكراً ولم أغوص في بحر هذا العالم وأناشيدي قليلة جداً وفيها أهات بصوتي فقط وهي وعظية.

فالأفضل الابتعاد عن هذه الإيقاعات لأنها من الأمور المشتبهة ولأنها تقود إلى الابتعاد عن الله.


أتمنى أني أفدتكم بهذا التعليق وأعتذر على الإطالة وكل عام وأنتم بخير.

Haifaa يقول...

سامية : حياك الله منورة الصفحة بوجودك

الأستاذ سعد : حياك الله
تعليقك لو استبدله بمقالي لكفى ..
ماخطته يداك لو وزنه واسأل الله أن يؤجرك على ماكتبته ويجعله حجة لك لا عليك

جزاك الله خيرا

... سعد الحربي ... يقول...

أختي الغالية

مقالكِ الكريم جزء كبير منه فيه نقل نصي من سبق وما ذكرته فيه تجربة شخصية ورأي شخص قريب من هذا المجال وإن كنتِ ترين أن التعليق لا جديد فيه لأن المقال يكفي عنه فهذا رأيكِ الشخصي لكن كل شخص عاقل يقرأه سيخرج بثمرات كثيرة ويستفيد منه وسيجد فرق كبير بينه وبين تدوينتكِ المحترمة وبإذن الله سأجعله تدوينة عندي في مدونتي ليستفيد منه الكل.

وأتمنى عدم الرد بردود تقلل من حجم التعليقات.

شكراً لكم وكل عام وأنتم بخير

Haifaa يقول...

حياك الله أخي سعد مرة أخرى

يبدو انك فهمت تعليقي خطأ

فانا لم أقلل من تعليقك وحاشا بالله ذلك
بل انا قلت لك (لو استبدلته بمقالي لكفى ) لان تعليقك عقلاني وصحيح وهو كلام العقل اما تدوينتي مجرد خبر وانا اضفت عليه النقيض لخبر اخر واردت التعليقات

وقلت لك أيضا ان تعليقك له وزنه الكبير لما يحتويه من درر

لن أتراجع عن تعليقي فأنا مُحقة بما قلت :)

إرسال تعليق

لاتقرأ وترحل ..
بل ضع لك بصمة في المكان قبيل الرحيل ..